اشهر خدع البريد الإلكتروني الضارة

يصل كل منا يومياً عشرات و ربما مئات من الرسائل علي بريده الإلكتروني و تختلف الكمية علي حسب طريقة استعمالك لبريدك و ما إذا كنت مشترك في مجموعات أخبار أو نشرات دورية. و الحق أنني أكره تلك الرسائل المزعجة التي تصلني يومياً بدون داعي و تأخذ الكثير من وقتي لفرزها و التخلص منها.

علي أن أمر البريد الإلكتروني لا يقف عند حد الإزعاج فقط, بل قد يتحول إلي الضرر الشديد و قد رأيت أن أكتب لكم عن أشهر الخدع التي شاهدتها أو سمعت عنها لتحترسوا منها في المستقبل.

Email scams

 

أشهر خدع البريد الإلكتروني الضارة:

  • الرسائل التي تحتوي علي ملحقات attachments و هي أخطر شئ و خاصة إذا جائتك من شخص لا تعرفه, فقد تحتوي علي فيروسات تدمر جهازك, لذا لا تفتح رسالة لا تعرفها.
  • رسائل متنوعة تطلب منك إرسالها إلي عشرة أو عشرين من أصدقائك و تعدك بحدوث أمور طيبة لك إن فعلت. و هي خدعة معروفة و يكون غرضها جمع أكبر عدد من عناوين البريد الإلكتروني لأرسال أعلانات أليها. فلا تشارك فيها .
  • رسائل ترد إليك من شخص يدعي أنه أبن الزعيم الراحل من أحد البلدان الأفريقية و يطلب منك مساعدته لتحويل مبلغ ضخم من المال عن طريق حسابك في البنك مقابل عمولة ضخمة. و غالباً ما تستخدم البيانات التي ترسلها له في توريطك في مشكلة ما أو محاول سرقة حسابك. فلا ترد عليها علي الإطلاق.
  • رسائل تخبرك بأن أحدي الشركات الكبري مثل مايكروسوفت قررت إعطاء برامج مجانية لعدد من الناس بشكل عشوائي و كل المطلوب منك هو أن تكتب اسمك و بريدك الإلكتروني و ترسل الرسالة إلي أكبر عدد من أصدقائك ليستفيدوا معك. و هي حيلة أخري لجمع عناوين البريد الإلكتروني و إغراقها بالرسائل المزعجة.
  • رسائل تحوي كارت تهنئة من شخص لا تعرفه أو شخص لم يذكر اسمه.: و هي قد تحوي فيروسات فلا تفتحها علي الأطلاق.
  • رسالة تخبرك بأنه تم إختيارك بشكل عشوائي لتكسب مبلغ كبير من المال في سحب عالمي أو لوترية و تطلب بياناتك ليرسلوا لك النقود. و هي حيلة أخري فاحترس منها.
  • حيلة أخري عبارة عن رسالة من أحد البنوك يخبرك فيها بفقد البنك لقاعدة البيانات الخاصة به و يحتاج منك أرسال بياناتك لتحديثها لديه. فلا تصدق فالبنوك لا ترسل رسائل مثل هذه أبداً..

و لتجنب المشكلات الكثيرة الممكن حدوثها من هذه الخدع أو غيرها يجب أن يكون لديك برنامج قوي للحماية من الفيروسات و أمر لا غني عنه أثناء تواجدك علي الإنترنت و يوجد علي الإنترنت الكثير من برامج الحماية بعضها مجاني و الأخر يجب شراءه و سأحاول تخصيص موضوع لهذه البرامج بالتفصيل.

و بالطبع كل هذا لا يغني عن الحرص عند التعامل مع البريد الإلكتروني و أن تستعمل عقلك و لا تخاطر بفتح رسائل مجهولة المصدر أو تشك فيها حتي لا تندم بعد ذلك و يفضل دائماً عدم إرسال بيانات هامة عن طريق البريد الإلكتروني مثل أرقام الحسابات البنكية أو كلمات السر..

 

و يسعدني أن تشاركنا بأي خدع أو أنواع أخري من تلك الرسائل تكون تعرضت لها لتعم الفائدة.

 

خالص تحياتي:

د/ ممدوح عز

صيدلية الملاك

elmalakrx_small.

د/ ممدوح عز

مدير موقع صيدلية الملاك علي الإنترنت.

You may also like...

2 Responses

  1. salma says:

    da as5af haga choftaha fhayati

  2. ابو حمد says:

    أسعدني كثير تلك نصائح المدرجه ولتي ساعدتني كثير

    بما ذكر قد حصلت معي كثير ومازالت موجوده وأعباء اتكبدها

    ومحاولت لاإفلات منها بصعوبه أجد نفسي في مائزق ولا أعرف كيفيت التخلاص منه

    البدايه كانت حماس بسبب عدم وجود أحتياجي للبريد وحتى اندلعت رسائل الدعايه

    وغيرها من ذالك الامور :شاكر على نصائح الموجهه وستتبع بدقه نصائحكم المفيده

    وجزاء الله ألف خير كاتبها وناقلها

Leave a Reply to salma Cancel reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *