خير يكفي الجميع

أتعجب عندما أري بعض الناس يتصارعون فيما بينهم علي شغل وظيفة معينة أو عمل مشروع ما بل و تجدهم يتمادون إلي الأستعداد لضرر الآخرين حتي لا يحصل غيرهم علي تلك الوظيفة بطريقة ” علي و علي أعدائي” ! و يتناسي هؤلاء أن الدنيا بها خير يكفي الجميع بدون الحاجة إلي الصراع أو الكراهية!


photo credit: Dan4th.

و أري أن هذه حقيقة يجب علي كل منا أن يعيها لكي يعيش مرتاح و يعمل بجد و إجتهاد و لكن بدون قلق, فالخير الذي تحتاج إليه موجود و سيصل إليك في الوقت المناسب, المهم هو أن تتعلم أن تتمني الخير لغيرك و أن تعاملهم كما تحب أن يعاملوك!

فيجب علي كل منا أن يجتهد و يتنافس و لكن بروح رياضية و شجاعة كالفرسان في العصور القديمة, فمن صفات الفارس المعروفة أنه لا يضرب شخص أعزل من السلاح كما أنه لا يهاجم منافسه من الخلف, فالمنافسة شرف!

فما رأيك و هل توافق علي هذا الرأي أم تعتبره سذاجة كما يقول البعض؟

 

ممدوح.

 

 

د/ ممدوح عز

مدير موقع صيدلية الملاك علي الإنترنت.

You may also like...

Leave a Reply

Your email address will not be published.