زلماك للقولون العصبي

الدواء يدعي زلماك و يستخدم  لعلاج القولون العصبي فهو يعتبر طفرة في علاج هذه الحالات و خاصة التي يلازمها إمساك مع إنتفاخ و غازات.

فكل ما سبق من أدوية كان من المسكنات الوقتية. أما الدواء الجديد فيعمل مباشرة علي الخلايا التي تنظم حركة الأمعاء ليزيل هذه الأعراض و ينظم حركة الأمعاء و غالباً ما يلاحظ التأُثير العلاجي له بعد حوالي أسبوع و احد من بدء العلاج.

أما عن الآثار الجانبية فهي محدودة و تنحصر في بعض الصداع البسيط و أحياناً أسهال و لكنه يزول تلقائياً مع استمرار العلاج.

أما علي الفترة المناسبة للعلاج فتتراوح من 6- 12 أسبوعاً.  فمعظم الدراسات التي قرأتها عنه استمرت لمدة 12 أسبوعاً.

و علبة الدواء تحتوي علي 30 قرص و يؤخذ بمعدل قرص مرتين يومياً

هام:

في 30 مارس 2007 قامت شركة نوفارس العالمية بناءاً علي توصية من هيئة الأدوية و الأغذية الأمريكية FDA بسحب المنتج من الأسواق الأمريكية بعد أن أفادت بعض الدراسات الحديثة أن الدواء قد يزيد من إحتمال الإصابة ببعض المتاعب في القلب مثل الأزمات القلبية, الجلطات و ألم شديد في الصدر.

و رغم أن هذه الحالات ظهرت في عدد 13 حالة من أصل 11600 جرت عليهم الدراسة إلا أن الهيئة رأت أن ذلك يخل بمبدأ الموازنة بين الفائدة و الأخطار المحتملة للدواء. و يمكنك معرفة البدائل العلاجية الحالية هنا.

الموقع لا يدعم المنتجات الواردة في هذا الإعلان

قد يعجبك ايضا