كل ما تريد أن تعرفه عن الأدوية و الصيدلة بالعربي

كيف تحمي أطفالك من خطر التسمم بالأدوية؟

يعرف معظم الناس أن خطر تعرض الأطفال للتسمم بالأدوية أمر حقيقي و قائم و لكن ما قد يجهله الكثيرون هو العوامل المؤدية لهذا الخطر و كيفية تجنب حدوثها.

بداية المشكلة و كيف يحدث التسمم؟

في دراسة حديثة أجريت في مركز السموم  Long Island Poison Center ثبت أن 2 من كل 10 حالات تسمم بين الأطفال يكون السبب فيها هو أدوية الجد أو الجدة.

و غالباً ما يحدث أن يترك الجد أو الجدة الأدوية  علي الطاولة أو مكان قريب من متناول الأطفال أو حتي في حقيبة اليد لسهولة الوصول إليها و عدم نسيان تناول الأدوية مما يسهل وصول الأطفال أليها و تجربة تناول تلك الأدوية علي سبيل التقليد و التجربة و هنا مكمن الخطورة الحقيقي.

و مما يجعل هذه الحالة شديدة الخطورة أن الجدود كثيرون ما ينسون أسماء الأدوية التي يتناولونها فنجدهم يعرفونها باسم” دواء الحموضة” أو دواء الضغط بدون تحديد الأسماء الحقيقية و هو ما يجعل مهمة مركز علاج السموم أصعب في علاج مثل هذه الحالات عند وصولها إليهم.

تسمم الأطفال بالأدوية خطر حقيقي يجب الوقاية منه

كيف يمكنك الوقاية من تسمم الأطفال بالأدوية؟

  •  يجب الأحتفاظ بكل الأدوية في عبوات محكمة الغلق و في مكان بعيد عن متناول الأطفال دائماً و بعيد عن مجال رؤيتهم كذلك و يفضل لو كان مغلقاً بأحكام
  • لا تترك الأدوية علي الطاولة حتي لو كانت أدوية الأطفال أنفسهم
  • تجنب تماماً وضع الأدوية في حقائب اليد  أو شنط السفر أو غيرها حيث يمكن أن يصل إليها الأطفال بسهولة
  • عندما يذهب أطفال لزيارة الأقارب و خصوصاً كبار السن ابحث عن مكامن الخطورة من الأدوية و حاول التدخل قبل وقوع المشاكل
  • لا تأخذ أدويتك أمام الأطفال أبداً لأنهم يميلون لتقليد الكبار في هذا الأمر
  • لا تسمي الأدوية ” حلوي أو بونبوني” أبداً لكي تجعل الأطفال يقبلون عليها
  • احترس عند وضع الأدوية في مكان خارجي استعداداً لتناولها فلحظات قليلة من عدم الإنتباه لأحضار كوب ماء أو الرد علي تليفون كفيلة بأن تحدث المشكلة

كيف أتصرف إذا تناول طفلي الأدوية بالفعل؟

  1.  اتصل فوراً بمركز لعلاج السموم لمعرفة كيفية التصرف اللحظي علي حسب نوع الدواء و احرص علي أن يكون معك عبوة الدواء التي تناولها الطفل
  2. توجه فوراً إلي أقرب مركز لعلاج السموم مصطحباً معك الدواء نفسه و لاحظ الطفل بدقة أثناء الطريق لتنبيه الأطباء إلي أي أعراض غير طبيعية تظهر عليه

و في النهاية الوقاية خير من العلاج بكل تأكيد.

المصدر:

Preventing Accidental Poisonings in Children. Michael J. Gaunt, PharmD published in Pharmacy Times, July-August 2012.

الموقع لا يدعم المنتجات الواردة في هذا الإعلان

قد يعجبك ايضا